في إطار توجيهات الجمعية العمومية (المؤسسة الوطنية للنفط) بشأن الاهتمام بالبيئة ومعالجة المواقع الملوثة بكافة مواقع الشركة وبناء على تعليمات رئيس لجنة الإدارة بالشركة ودعمها للإدارة العامة للصحة والبيئة والسلامة المهنية وحرص الإدارة في وضع برامج وخطط تنفيذية لمعالجة عدد من المؤشرات ومنها التربة الملوثة بالمواد الهيدروكربونية والمياه المصاحبة للمواد الهيدروكربونية والتي يتم تجميعها في ساحة الزوائد خلف مستودع طرابلس النفطي وبمتابعة أمور المعالجة البيئية بواسطة الكوادر الفنية التابعة للشركة وكذلك بتقديم الدعم الفني من بيت الخبرة والاستشارات تم التنسيق مع المختصين بإدارة حماية البيئة بمعهد النفط الليبي واجراء زيارة ميدانية لموقع تجميع المخلفات التشغيلية في مساحة الزوائد خلف مستودع طرابلس النفطي وذلك اليوم الخميس الموافق 19من ابريل 2018م وبالاطلاع على الإجراءات المعنية من قبل فريق العمل المكلف بأجراء المعالجة البيئية التصحيحية التابعة لشركة البريقة ومساعدتها لتقديم افضل النتائج اتفق الطرفان على ان يتم التعاون وإيجاد الحلول الجدرية وفي هذا الاطار قامت الدكتورة حكيمة بن طالب التابعة لمعهد النفط الليبي بتقديم عرض مرئي لاحد التجارب العملية التي نفذت سابقا على معالجة التربة الملوثة بالمواد الهيدروكربونية بواسطة المعالجة البيولوجية (بواسطة البكتريا) وقد تم حضور العرض الذي قدم في صالة الاجتماعات بالإدارة العامة للشئون الفنية بمقر الشركة بطريق المطار وبمناقشة الخبيرة المختصة من قبل السادة أخصائيو وفنيو حماية البيئة والسادة المسئولين بإدارة حماية البيئة وتوجيه لها بعض الاستفسارات المتعلقة بتقنية المعالجة ومالها من مميزات تمكن القائمين على هذه الاعمال من تفعيل الأداء ومعالجة المشاكل البيئية .

 

Copy Protected by Chetan's WP-Copyprotect.